في ختم أحد الرباطات المركزية رفقة رفيقه سيدي محمد العلوي رحمهما الله

الإمام ياسين رحمه الله