تهنأة المؤسسة لجمهورية تركيا


باسم مؤسسة الإمام عبد السلام ياسين للأبحاث والدراسات باستانبول أهنئ جمهورية تركيا رئيسا وحكومة وشعبا على فشل الانقلاب الغاشم. وأسأل المولى القدير أن يتولاها بحفظه ويرد كيد الكائدين في نحورهم. ومرة أخرى يضرب الشعب التركي المثل في التحامه مع قيادته وحمايته لاختياره الديمقراطي ويقظته.

والحمد لله الذي بنعمته تتم الصالحات والله المستعان على ما بمكرون. "وسيعلم الذين ظلموا أي منقلب ينقلبون" صدق الله العظيم.

د.عمر أمكاسو الرئيس الشرفي لمؤسسة الإمام عبدالسلام ياسين للأبحاث والدراسات باستانبول

في 16 يوليوز 2016