تقرير الجلسة العلمية الأولى

0 184

الجلسة العلمية الأولى:
الأصول والمفاهيم المؤسسة لرسالة الرحمة في العالمين

استهلت الجلسة بمداخلة للدكتور محمد كمال سالم مدير أوقاف غزة، وأستاذ تفسير القرآن الكريم وعلومه بكلية الدعوة الإسلامية، وفيها أشار إلى الحاجة إلى الرحمة النبوية بالمسلمين وغيرهم. وبعد التأسيس للموضوع وبيان خطته ومحاوره، خلص إلى جملة من النتائج منها أن الرحمة خُلق إسلامي أصيل. وكذا عموم رحمة النبي صلى الله عليه وسلم. علاوة على إفادته تأثر الإمام عبد السلام ياسين بالرحمة النبوية في مناهجه. ليختم ببعض التوصيات أساسها التحلي بالرحمة النبوية، وتفعيل دور العلماء نصرةً للنبي صلى الله عليه وسلم. والعناية بالمشروع العلمي للإمام ياسين رحمه الله بوصفه دالا على الرحمة النبوية.

     أما المداخلة الثانية، للدكتورة في مركز “مفاد” للدراسات والأبحاث، صوفية العلوي المدغري بالمغرب فقد تناولت ثلاث ثنائيات في خطاب الرحمة عند الإمام عبد السلام ياسين: الأولى ثنائية “الرحمة والحكمة” سلوكا وتربية ودعوة وسياسة، وعفوا عن الناس في ميدان التدافع بدل العنف، تحكيما للعقل السليم. ولئن ركزت الباحثة في الثنائية الثانية على “القوامة والحافظية” التي تلخص العناية بعلاقة المرأة والرجل، فقد ركزت الثنائية الثالثة على معاني “المودة والتعاطف” التي تغذي الحياة بالفضل والرفق والرحمة والتواد، والحب في الله عز وجل.

     وفي المداخلة الثالثة للدكتورة خولة مرتضوي من قطر، الباحثة في الإعلام الجديد والدين المقارن، أشارت مجيء الإسلام والناس شتات، وكيف دعاهم هذا الدين إلى الوحدة والرحمة والتسامح وقبول الآخر بدل التَّزمت. وبعد إشارتها إلى قيمة التسامح في تاريخ المسلمين. ذكرت الباحثة أن الإسلام يفيض تسامحا، وهو المثال الذي نحتاجه في عالمنا.

     في المداخلة الرابعة والأخيرة للدكتور عبد الصمد الرضى من المغرب، الباحث في الاجتهاد والتطورات المعاصرة، ركز على أصول الرحمة ومقاصدها عند الإمام عبد السلام ياسين رحمه الله. من ذلك أصل تجديد الإيمان في القلوب، والرحمة بالخلق بطلب العلم وإزالة الجهل. فضلا عن أصل التربية على العفة والحياء.. وفي الشق الثاني ذكر الدكتور بأهم مقاصد منهاج الرحمة عند الإمام ياسين رحمه الله، من ذلك أن الله تعالى هو مصدر الرحمة، التي جسدها النبي صلى الله عليه وسلم وأن هذه القيمة مستمرة وراثة. ليختم مداخلته بتوصيات ملخصها الدعوة إلى علم لمنهاج النبوي للتدقيق في منهاج الرحمة والنهل من هذا العلم الغزير.