إدانة المؤسسة للأعمال الإرهابية ليوم السبت 10 دجنبر 2016


بيان مؤسسة الإمام بخصوص التفجيرات التي وقعت في استانبول

لوغو تركية

على إثر ما وقع من هجوم إرهابي مزدوج بسيارة مفخخة وتفجير انتحاري، مساء أمس السبت 10 دجنبر 2016، قرب ملعب "أرينا فودافون" بمنطقة بشيكطاش في مدينة إستانبول، الذي أسفر في هذا اليوم، الذي يوافق اليوم العالمي لحقوق الإنسان، عن استشهاد حوالي أربعين شخصًا من مواطنين أبرياء وعناصر من الشرطة التركية، تُدين مؤسسة الإمام عبد السلام ياسين للأبحاث والدراسات باستانبول هذه الأعمال الإرهابية الهدامة بشدة، وتشجب كل الأفعال الإجرامية التي تسعى إلى سفك الدماء وزرع الفتن في دولة تركيا، والنيل من أمنها واقتصادها.

كما تتقدم المؤسسة بأحر التعازي إلى أسر الضحايا والمصابين وإلى الشعب التركي قاطبة، راجية من الله تعالى أن يحفظ أهل تركيا حكومة وشعبا من كل مكروه.

مؤسسة الإمام عبد السلام ياسين للأبحاث والدراسات

استانبول، الأحد 11 ربيع الأول 1438/11 دجنبر 2016